شلل الأطفال

شلل الأطفال

أ.د. أحسان مهدي الصقر

وحدة ابحاث المناطق الحارة

مرض معدي خطير، تسببه كائنات صغيرة جداً لا ترى سوى بالمجهر الالكتروني تسمى الفيروسات، والفيروس المسبب لشلل الأطفال يسمى polio- virus ، وهناك ثلاثة فيروسات تؤدي إلى شلل الأطفال تسمى النمط الأول -الثاني –الثالث. وعند إصابة الطفل بهذا الفيروس، فإنه ينجذب ويصيب الخلايا العصبية الحركية في الجزء الأمامي من النخاع ألشوكي، كما أنه يصيب بنسبة أقل المادة السنجابية في الدماغ أو جذع الدماغ، مما يؤدي لظهور الأعراض المرضية والمعرضون للإصابة هم:

  • الأطفال أكثر من البالغين.
  • الأطفال خاصة من تتراوح أعمارهم بين الستة أشهر والخمس سنوات.
  • الذكور والإناث بنفس النسبة.

هناك ثلاثة أنواع من الفيروسات تسبب شلل الأطفال، والإصابة بنوع منها تعطي مناعة لهذا النوع فقط، ولكن

التطعيم تحتوي على الأنواع الثلاثة.

 طرق العدوى:

-  الرذاذ المتطاير عن طريق الأنف والفم من خلال التنفس، السعال، العطس.

- استعمال الأطعمة والمشروبات الملوثة عن طريق التجرثم من خلال الذباب، الصراصير وغيرها.

- الاحتكاك بفضلات الإنسان الملوثة بالجرثومة، حيث يتم إفراز الفيروس مع البراز في الفترة الحادة للمرض والتي تبلغ خمسة أسابيع، كما أن الفيروس لا يهلك بسهولة.

 يتكاثر الفيروس في أمعاء الطفل المصاب  وينتقل للجهاز العصبي - الخلايا العصبية الحركية في الجزء الأمامي من النخاع ألشوكي، المادة السنجابية في الدماغ أو جذع الدماغ  ثم ينتقل إلى الألياف العصبية ويتكاثر فيها  بعدها يقوم بتدمير الخلايا العصبية وخصوصاً الحركية منها، هذه الخلايا المدمرة لا يمكن تعويضها، ومن ثم فإن العضلات التي تغذيها هذه الأعصاب لا يمكن لها العمل والقيام بوظائفها الطبيعية.  تبلغ مدة الحضانة وهي المدة بين العدوى والإصابة وظهور الأعراض المرضية بين 6-35 يوم ،  تختلف الأعراض بشكل كبير بين حالات لا تظهر عليها أي أعراض مرضية، إلى حالات الشلل التام والوفاة.

الأعراض :

تشبه في البداية الأنفلونزا فترتفع درجة الحرارة ، مع صداع ورشح واضطرابات بالجهاز الهضمي وألم في الرقبة والعظام.

الحالة المرضية - شلل الأطفال :

أولاً : الشلل الشوكي

أكثر الأنواع شيوعاً حيث تحدث حالة شلل لكل 200 إصابة ويحدث هذا النوع عندما تهاجم فيروسات الشلل الخلايا العصبية التي تتحكم في عضلات كل من الساقين والذراعين والجذع والحجاب الحاجز والبطن والحوض.  في البداية يحدث الشلل الحاد الرخوي acute flaccid paralysis  تتبعها بعد ذلك مرحلة تيبس العضلات.  عادة ما يحدث الشلل في الأطراف السفلية- الساقين - أكثر من العلوية – اليدين.  الشلل غير تام في الطرف أو الأطراف المصابة، فقد يصيب مجموعة من العضلات فقط في كل طرف وقد يؤدي للشلل الرباعي.

ثانياً : الشلل البصلي:

يعد من أخطر أنواع شلل الأطفال. ينشأ نتيجة تهتك الخلايا العصبية في جذع الدماغ وتتحكم هذه الأعصاب في عضلات البلع وتحريك العينين واللسان والوجه والعنق، وقد تتأثر كذلك الأعصاب التي تتحكم في التنفس ودوران السوائل في الجسم. وتحدث الوفاة  في 10% من حالات الشلل نتيجة شلل عضلات الجهاز التنفسي.

الوقاية خير من العلاج :

أولاً : التوعية الصحية :

توعية المواطنين بطريقة انتقال المرض للحد من انتقاله وكذلك توعيتهم عن أعراض وعلامات المرض وذلك للتقليل من حدوث الإصابة.

ثانياً : التحصين بلقاح شلل الأطفال:

المرض ليس له علاج في الوقت الحاضر والأسلوب الوحيد لتجنبه هو تحصين الأطفال بالجرعات المقررة من لقاح شلل الأطفال.

ثالثاً : التبليغ :

إبلاغ السلطات الصحية فوراً عند وجود حالة شلل أطفال لاتخاذ الإجراءات الضرورية اللازمة. كذلك القيام بحملة شعبية صحية كبيرة تشارك فيها مؤسسات الدولة ذات العلاقة.

رابعاً : عزل المريض :

 - عزل المريض في المستشفى.

 - التطهير لإفرازات الحلق والبراز وكل المعدات الملوثة.

-  أخذ الاحتياطات داخل منزل المصاب، مع العلم أن معظم المخالطين قد يكونوا أصيبوا بالعدوى قبل تشخيص الحالة.

- الطفل المصاب يكون معدياً عشرة أيام قبل ظهور الأعراض، وعادة يكون الطفل معدياً مادامت الجرثومة موجودة في الحلق والبراز ، والتي قد تمتد لعدة أشهر

خامساً : احتياطات عامة :

تجنب اختلاط الأطفال الأصحاء بالمصابين

مراقبة المخالطين

تعقيم الماء والحليب بغليهما جيداً

عدم تناول الأطعمة غير المطبوخة وغسل الفواكه والخضروات جيداً

عدم إجهاد الجسم ليبقي بحيوية تامة تساعده على مقاومة المرض

العلاج:

 يجب أن نتذكر أنه ليس هناك علاج لشلل الأطفال عند حدوثه، وما يمكن القيام به هو تخفيف الأعراض ومنع حدوث المضاعفات، من خلال ما يلي :

الراحة في السرير وخاصة في المرحلة الأولى من الإصابة وأخذ مسكنات الألم، أستخدام كمادات ماء حار

موازنة السوائل بالجسم والتغذية الجيدة

التنفس الصناعي : ليساعد المرضى على التنفس عند اصابة عضلات التنفس بالشلل.

العلاج الطبيعي: لمنع حدوث التشوهات والتيبس المؤلم في العضلات ، وتساعد التمرينات المركزة على تقوية العضلات وإعادة تدريبها فيما بعد

الجبائر أو الأربطة أو العكازين لكي تساعدهم على الحركة

التدخل الجراحي : لتعديل بعض العيوب الجسمية الناتجة عن الشلل

 لقاح شلل الأطفال Polio Vaccine

يعتبر إعطاء لقاح شلل الأطفال أفضل طريقة للوقاية من هذا المرض و يجب إن يتلقى الطفل 5 جرعات من هذا اللقاح قبل دخوله المدرسة، و هناك نوعان من لقاح شلل الأطفال : لقاح شلل الأطفال الفموي، لقاح شلل الأطفال غير المفعل بطريق الحقن العضلي:

أولاً : لقاح شلل الأطفال الفموي Oral Polio-Vaccine OPV: هو عبارة عن فيروس ضعيف يؤخذ عن طريق الفم – نقطتين وهو يحتوي على الأنواع الثلاثة لشلل الأطفال.  أكتشفه العالم سالك Salk عام 1955 يؤمن مناعة ممتازة ضد المرض ولا يجب إعطائه للأطفال الذين يعانون من ضعف المناعة.

 ثانياً : لقاح شلل الأطفال بطريق الحقن العضلي Intramuscular Polio-vaccine IPV : وهو عبارة عن جرثومة ميتة ويؤخذ عن طريق العضل - حقنة عضلية،  يحتوي على الأنواع الثلاثة لشلل الأطفال. 

 أكتشفه العالم سابين Sabinعام 1962. يؤمن مناعة ممتازة ضد المرض. يعطى للأطفال ذوي المناعة الضعيفة - الآيدز، السرطان، العلاج ألشعاعي او الكيماوي، العلاج بالكورتيزون لفترة طويلة. كما يعطى للأطفال الذين يعيشون مع أطفال مصابين بنقص المناعة، ولا يعطى اللقاح العضلي للاطفال الذين يتحسسون للستربتومايسين او النيومايسين بسبب دخول هذه الأدوية في تركيب اللقاح.        

لقد تم القضاء على هذا المرض ولكن مع الأسف عاد من جديد في بعض مناطق الشرق الأوسط ومنها العراق وبجهود المؤسسات الصحية ووعي المواطنين سيتم القضاء عليه.         


Copyright © 2013.College of Science. All Rights Reserved.